هذا هو توضيحي المحل.

الدين والدولة الحديثة رؤية لعلاقة إيجابية

انقر نقرا مزدوجا فوق على الصورة أعلاه لمشاهدة الصورة الكاملة

تصغير
التكبير في

تفاصيل أكثر

  • الدين والدولة الحديثة رؤية لعلاقة إيجابية
يرجي تفعيل كوبون العضوية لقراءة الكتاب

الدين والدولة الحديثة رؤية لعلاقة إيجابية

الكاتب:
محمد أمين جبر
الناشر:
مؤسسة الشروق الدولية
الرقم التسلسلي العالمي :

987-977-0001-24

تفاصيل
جاء القرآن ليقرر ويحمي كرامة الإنسان وحقوقه وحرياته فى ظل مبدأ الأخوة الإنسانية بين البشر، والتعاون بين الدول والشعوب فى إطار مبدأ وحدة الأصل الإنساني البشري؛ كما جاء القرآن بمبادئ أخلاقية نظرية وعملية هدفها تزكية النفس البشرية وبناء الشخصية الفردية على أساسها، وتقوية لبنة المجتمع الأساسية وهي الأسرة مع إنصاف المرأة وإعطاذها حقوقًا متساوية مع الرجل فى أغلب مجالات الحياة؛ لكي تساهم في نهضة المجتمع والدولة.ولذلك فإن علينا ـ نحن المسلمين ـ أن نحتفظ دائمًا بمكانة القرآن العظيم العالية في عقولنا وقلوبنا، وأن نفيد من كل فرص التقدم دون أن نسلم رقابنا للأغلال وديننا للضياع وروحياتنا للجفاف؛ علينا أن نذكر أن دورنا مع حركة التاريخ وصنع الحضارة لا يزال قائمًا. وأن الإسلام الذى نحمل لواءه لم ينته ولن ينتهى دوره في عظمته الفريدة ماثلة فى أنه يقدم مع حضارة المادة حضارة الروح، كما أن علينا أن نعمق إيماننا بأن الإسلام دين ودولة، حق وقوة، وعلم وثقافة وحضارة، وعبادة وسياسة واقتصاد واجتماع، وهي الأمور التي ستؤدي إلى بناء دولة العلم والتكنولوجيا والمعلومات والأخلاق.

العلامات والماركات