هذا هو توضيحي المحل.

الإسلاميون الجدد والعلمانية الأصولية في تركيا ظلال الثورة الصامتة

انقر نقرا مزدوجا فوق على الصورة أعلاه لمشاهدة الصورة الكاملة

تصغير
التكبير في

تفاصيل أكثر

  • الإسلاميون الجدد والعلمانية الأصولية في تركيا ظلال الثورة الصامتة
يرجي تفعيل كوبون العضوية لقراءة الكتاب

الإسلاميون الجدد والعلمانية الأصولية في تركيا ظلال الثورة الصامتة

الكاتب:
عبد الحليم غزالي
الناشر:
مؤسسة الشروق الدولية
الرقم التسلسلي العالمي :

978-977-09-2094-8

تفاصيل
يستعرض هذا الكتاب تجربة الإسلاميين الجدد الأتراك فى الحكم، فى إطار خصوصية تركيا كدولة علمانية تهيمن عليها الأبوية الأتاتوركية البطريركية منذ تأسيس الجمهورية قبل أكثر من ثمانين عامًا، ويتناول الكتاب مقدمات وأسباب وصول حزب العدالة والتنمية ـ الوعاء السياسى لهؤلاء الإسلاميين ـ للسلطة فى عام 2002م، وكيف كان ذلك بمثابة ثورة صامتة أو بيضاء ضد النخبة العلمانية التقليدية، كما يتطرق الكتاب إلى أفكار ومبادئ الحزب، وكيف أن تشكيله كان تعبيرًا عن حل وسط تاريخى للصراع المزمن فى تركيا بين ما يمكن تسميته بالعلمانية المتطرفة، والتيار الإسلامى التقليدى المحافظ بزعامة رئيس الوزراء الأسبق نجم الدين إربكان، كما يمثل الحزب حركيًّا وأيديولوجيًّا تجربة جديدة فى العالم الإسلامى بأكمله. ويتطرق الكتاب للإصلاحات الكاسحة التى أجراها حزب العدالة والتنمية فى البلاد فى إطار سعيه لانضمامها للاتحاد الأوروبى، حيث نالت تركيا فى عهده وضع الدولة المرشحة لعضوية الاتحاد فى تطور تاريخى غير مسبوق، كما يدلف الكتاب إلى المشكلات التى واجهها الحزب فى السلطة، بما فى ذلك الصراع مع الجيش والمسالة الكردية المعقدة، فضلًا عن التحسن الهائل الذى طرأ على الاقتصاد التركى، والعلاقات مع الولايات المتحدة والعالم العربى، التى تجلت فيها مقاربات وديناميكيات جديدة. ويعرض الكتاب لشخصية رجب طيب أردوغان زعيم الإسلاميين الجدد ودوره فى الحزب والحكومة. والكتاب الذى بين أيدينا للأستاذ: عبد الحليم غزالى الكاتب المتخصص فى الشأن التركى والمعايش له، والخبير أيضًا فى شؤون الحركات الإسلامية، يمثل إضافة حقيقية للمكتبة العربية، بمعلوماته الغزيرة وتحليلاته العميقة، وإلقائه الضوء على أوضاع تركيا المركبة، بالإضافة إلى احتوائه على قراءة لمستقبلها، تغترف من هذه الأوضاع ومن استعراض تاريخى لتجربتها السياسية والحضارية..

العلامات والماركات